مصر السيسي تخسر الحصول على مقعد في مجلس الامن .. تقرير

فشلت مساعي الدبلوماسية المصرية والرئيس عبدالفتاح السيسي في حشد المجتمع الدولي لدعم ترشح مصر للعضوية غير الدائمة بمجلس الأمن لعامي 2016 و2017، بعد اختيار أنجولا كمرشح وحيد عن المجموعة الإفريقية.


وكانت السلطة الحاكمة في مصر تتطلع إلى الحصول على المقعد بالمجلس الذي يضم 15دولة بينها 5دول دائمة، ضاربة عدة عصافير بحجر واحد؛ على رأسها إقرار المجتمع الدولي بشرعيتها، والمشاركة في اتخاذ القرارات المصيرية داخل المجلس. وفي خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في أواخر سبتمبر الماضي، دعا الرئيس عبدالفتاح السيسي، الدول الأعضاء في المنظمة الدولية، إلى دعم ترشيح مصر لعضوية المجلس، الذي "ينبع من حرصها على توظيف عضويتها لتحقيق مقاصد المنظمة ومصالح الدول النامية لاسيما في أفريقيا". إلا أن عملية التصويت جاءت على عكس ما كانت تأمل مصر، التي لم تقرر خوض الترشح على المنصب. إذ أعلن رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة، سام كوتيسا، اليوم، انضمام إسبانيا ونيوزيلندا وأنجولا وفنزويلا وماليزيا إلى مجلس الأمن الدولي كأعضاء غير دائمين، إثر اقتراع سري أجرته الجمعية. ومن بين 6 دول تنافست على 5 مقاعد غير دائمة في المجلس، فازت أنجولا ونيوزيلندا وفنزويلا وماليزيا بالعضوية من أولى جولات الاقتراع، وفق مراسل وكالة "الأناضول" في نيويورك. بينما اضطر رئيس الجمعية إلى إجراء 3جولات من الاقتراع السري بين إسبانيا وتركيا على المقعد الأخير، الذي حسمته إسبانيا في النهاية لصالحها. ويتطلب الفوز بعضوية مجلس الأمن حصول الدولة المرشحة علي 129 صوتًا على الأقل، وهو ما يمثل ثلثي عدد الأصوات في الجمعية العامة البالغ عدد أعضائها 193 عضوًا. وفي الجولة الأولى والثانية من الاقتراع لم تتمكن كل من إسبانيا وتركيا من الحصول على الأصوات الـ 129 المطلوبة، بينما حصلت اسبانيا في الجولة الثالثة على 132 صوتا مقابل 60 صوتا لتركيا.


المصري اليوم 

Share on Google Plus

About Raya Gody

نهتم بالتدوين العربي ، ومتابعة آخر الأخبار والأناشيد وجديد النتائج والاذاعات المدرسية التى تهم الطالب / والمناهج - ننشر المناسبات والصور واتس اب وتواصل اجتماعي - نكون الاسرع والأقرب في نشر الخبر
تعليقات فيسبوك
0 تعليقات الموقع

0 التعليقات:

إرسال تعليق

أهلا وسهلا ومرحبا بك في موقع تغطية مباشر : ضع ردا يعبر عن اناقة أخلاقك ، سنرد على اي استفسار نراه يحتاج الى اجابة ، ادعمنا برأيك وضع تعليقا للتشجيع ..